قائمة الشرف




القرآن الكريم - الرئيسية - الناشر - دستور المنتدى - صبر للدراسات - صبر نيوز - صبرالقديم - صبرفي اليوتيوب - سجل الزوار - من نحن - الاتصال بنا - دليل المواقع - قناة عدن

عاجل



آخر المواضيع

آخر 10 مواضيع : التعازي والمواساة لقيادة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 63 - الوقت: 11:11 PM - التاريخ: 09-13-2019)           »          الاحتلال اليمني الارهابي يستهدف مدينة شبام التاريخية (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 44 - الوقت: 10:47 AM - التاريخ: 09-12-2019)           »          بيان قبائل شبوة (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 98 - الوقت: 10:20 AM - التاريخ: 09-12-2019)           »          اسوأ احتلال استعماري عرفته البشرية (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 30 - الوقت: 09:17 AM - التاريخ: 09-12-2019)           »          اختصروا الطريق (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 300 - الوقت: 09:48 AM - التاريخ: 09-10-2019)           »          استكمال تحرير والسيطرة على الارض والموارد (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 293 - الوقت: 06:41 PM - التاريخ: 09-06-2019)           »          الحرب الثالثة (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 320 - الوقت: 12:19 AM - التاريخ: 08-29-2019)           »          خطاب الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 434 - الوقت: 10:27 PM - التاريخ: 08-27-2019)           »          حرب يمنية ثالثة ضد شعب الجنوب العربي (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 365 - الوقت: 01:59 PM - التاريخ: 08-23-2019)           »          دولة جنوبية تشكل العمق الاستراتيجي للمنطقة والعالم (الكاتـب : د/عبدالله أحمد بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 355 - الوقت: 02:56 PM - التاريخ: 08-22-2019)

إضافة رد
  #1  
قديم 09-01-2014, 06:54 PM
الصورة الرمزية روابي الجنوب
المـشـرف الـعـام
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 121,433
قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي تقرير: كيف دمرت (صنعاء) سلاح الجو الجنوبي؟!

تقرير: كيف دمرت (صنعاء) سلاح الجو الجنوبي؟!

الاثنين 01 سبتمبر 2014

كتب: صالح أبوعوذل

كان يمتلك الجو ويعشق معانقة السحاب بطائرته العسكرية , لكن حربا يمنية شمالية حولته الى متسول على الارض ومصاب بمرض نفسي وعصبي ويتنقل بين بيوت الايجار , ليست رواية لفيلم صوره مؤلف هاوٍ بل هي حكاية لأحد صقور الجو إبان دولة اليمن الديمقراطية الشعبية التي كانت قائمة الى مايو 90م قبل ان تقضي عليها حرب شمالية بعد مرور اقل من اربعة اعوام على توقيع اتفاقية الوحدة اليمنية, تلك الحرب التي شنتها الدولة الاخيرة على الاولى اشتركت فيها الى جانب القوات الرسمية ميلشيات دينية وقبلية , استندت الى نص فتوى دينية شهيرة اصدرها وزير عدل العربية اليمنية حينها عبدالوهاب الديلمي.

في الرابعة عصرا من يوم السبت حزمة امتعتي وادواتي الصحفية في طريقي لعمل تقرير عن الجيش الجنوبي المندثر بفعل الحرب الشمالية التي شنت على الجنوب منتصف تسعينات القرن الماضي , كانت الاجواء حارة في ذلك المساء , كان معي في رحلتي العقيد طيار ناصر عبدالله علي , تجولنا في شوارع مدينة المنصورة سيرا على الاقدام نبحث عن صقور الجو الذين لم يعد احدا منهم صقرا بعد ان قطعت صنعاء اجنحتهم ورمتهم في منازلهم يصارعون الالم والجراح.

في وسط حارة تبدو منازلها اقرب ما تكون الى منازل الصفيح , انها منازل لبعض طياري قوات الجوية والدفاع الجوي ابان دولة اليمن الديمقراطية, توقفت امام منزل اقرب ما يكون الى منازل المهمشين في المدينة , وعلى بابه الخشبي صورة لثلاثة طيارين اغتيلوا في عملية وصفها عسكريون بالغادرة.

في الـ8 من مايو العام الماضي استدعى قائد القوات الجوية في العند (قائد شمالي) ثلاثة ضباط جنوبيين من حوطة لحج للحضور الى قاعدة العند العسكرية لأمر هام , لم يتأخر هؤلاء الضباط الثلاثة وهم (عقيد ركن طيار ناصر محمد عبده – عقيد ركن طيار طلال شهاب – عقيد ركن طيار محسن البغدادي) , توجه هؤلاء الضباط الثلاثة على متن مركبة في طريقهم الى قاعدة العند إلا ان مسلحين كان يرصدون تحركات الضباط ليعترضوا طريقهم ويطلقوا عليهم وابلا من الرصاص اسفر عن مصرعهم في الحال , وعلى الفور اتهمت وزارة الدفاع اليمنية عبر موقعها الالكتروني عناصر تنظيم القاعدة بالوقوف وراء عملية الاغتيال التي وصفتها الوزارة بالغادرة , مرت خمسة ايام على الحادثة ليظهر رئيس السلطات المحلية , محافظ لحج احمد عبدالله المجيدي ليتحدث عن وجود خيط مهم في الوصول الى الجناة الذين اقدموا على قتل الضباط الجنوبيين , ليتم عقب ذلك اعلان السلطات الأمنية في لحج عن ضبط متهم رئيسي في عملية الاغتيال تلك , لكن الاعلان لم ترافقه أي اجراءات حيال ضبط المتهم الذي قالت السلطات انه يلقب بالصاروخ.

واثار حادث اغتيال الطيارين مخاوف أخرين , يتحدث العميد طيار ناصر عن , كيف تم تصفية الكثير من العسكريين الجنوبيين على يد عناصر يقال انها من تنظيم القاعدة متسائلا لماذا يغتال الضابط الجنوبي دون غيره.

وعلى طول شارع فرعي في مدينة المنصورة اتجهنا الى مقر جمعية الطيارين , وهناك قابلنا مجموعة منهم يتعدوا العشرة , متكئين على فرش ويتناولون القات والدخان بشراهة , لم يجدوا ما يقتلوا به فراغهم غير تلك الجلسة التي قيل لي انها تتكرر بشكل يومي , ادلفنا الى المكان الذي يجلسوا فيه بعد ان تم الترحيب بنا وشرحنا لهم مجيئنا اليهم , وكان البعض منهم متخوف من الحديث عبر وسائل الاعلام خشية اقدام النظام اليمني في صنعاء على توقيف راتبه الضئيل الذي يتقاضاه , في حين ان أخرين شرحوا لنا ان مرتباتهم التي وصفوها بالفتات لا تكفي لمصاريف الاسرة التي يعيلونها مما اضطرهم الى البحث عن عمل , احدهم طيار لسلاح الجو السيخوي , اصبح اليوم سائق تاكسي صغير يعيل به اسرته بعد ان رمت به صنعاء في منزله يندب حظه النحس. بحسب وصف احد الطيارين.

نصحنا احدهم بالذهاب الى العميد ركن طيار فضل سالم الشعيبي قائد السرب التدريبي في القوات الجوية والدفاع الجوي الجنوبية , في عمارة سكنية يسكن العميد فضل وصلنا الى المنزل ورحب بنا وكان الى جانبه مجموعة من اقاربه , طلبنا منه الحديث عن القوات الجوية والدفاع الجوي ,وبعد حديث طويل عن وضعه بعد حرب صيف 1994م , أكد انه يحمل رتبة عميد ويتقاضى راتبه عقيد متقاعد وقدره 85 الف ريال يمني.

يتحدث العميد ركن طيار فضل الشعيبي عن تاريخ تأسيس القوات الجوية قائلا “ القوات الجوية تأسست في الـ28 سبتمبر 1971م , من قبل مجموعة من الضباط قياديين وفنيين, ذات صفات ممتازرة وحديثة , وقد تكونت القوات الجوية من تكوينها المبسط حتى اصبحت من أهم الوحدات العسكرية في اليمن الجنوبي , اما عن مسيرتي كنت في العند انا تخرجت في العام 1983م في قاعدة العند ثم انتقلت الى مدينة عدن ومعي مجموعة كبيرة , والقوى الجوية بنيت بكادر ممتاز وكانت العلاقة العملية هي فارضة نفسها , وكان التدريب الطيراني يأخذ مهمة خاصة ورغبة كبيرة لأي طيران , حيث كانوا يذهبوا للمدارس ويعرضوا على أي طالب , هل تريد الالتحاق بالقوى الجوية والطيران العسكري ويتم اخذ من يرغب في ذلك ويخضع لفحوصات طبية وان نجح اصبح ضابط في القوات الجوية بعد ان يخضع لمراحل تدريبية طويلة وجادة , وكوادرنا كانت كبيرة وذات كفاءة عالية بفض المدربين البارعين الذين تدربنا على يداتهم ومنهم الشهيد البطل بكيل , والسعيدي , واللحاقي , والعلواني , وقائد اللواء التاسع بعد 86م , عبدالله صالح , وعبدربه سبعة , ورضوان , ومجموعة كبيرة من الطيارين”.

واضاف “ بعد استكمال بناء الطيران والقوى الجوية كانت جاهزيتها مستمرة حتى تم تكوين عدة اسراب وكانت مكونة من ثلاثة الوية (اللواء التاسع , واللواء العاشر , واللواء الخامس) , وكانت فيها كلية طيران نموذجية تخرجت منها كوادر ممتازة متخصصة في جميع التخصصات”.

وعن علاقتهم كضباط وافراد في القوى الجوية , قال فضل “ كنا اكثر من أخوة وعلاقتنا ببعضنا البعض من كل المحافظات الجنوبية علاقة اخوية ممتازة قائمة على اساس التعاون والتكاتف فيما بيننا ولا توجد بيننا أي خصومات”.. مؤكدا ان “ الفرد في القوى الجوية يتميز عن بقية افراد الوحدات الأخرى , حيث ان جميع الكوادر في القوى الجوية متخرجة من الاتحاد السوفيتي ومن اثيوبيا , بمختلف التخصصات , وكادرنا الفني كان ممتاز , وكانت الصيانة عدنا وصلت الى حد مستشارين , حيث انه كانت بعض القطع في الطيران ينتهي عمرها الافتراضي وكان كادرنا يعمل على تغييرها وصيانتها بكفاءة عالية”.

وقال “ اتى عام توقيع الوحدة اليمنية وكانت القوات الجوية تفوق نظيرتها في الجمهورية العربية اليمنية ,وتم خلط القوى الجوية الجنوبية مع القوى الشمالية وعملت السلطة حينها على عملية دمج بين الالوية ونقل ضباط من لواء الى أخر فضعفت الجاهزية , وحتى اتت احداث الحرب على الجنوب في صيف 1994م فدمرت ما تبقى من جاهزية القوى الجوية , حيث تم ازاحة كل ما بقي من القوات الجوية كما فعلوا مع وحدات الجيش الجنوبي الاخرى , تم ازاحة كل الطيارين في حين انه تم تصفية بعض الطيارين بعد ان وقعوا في اسر القوات الشمالية , والبعض لا يزال مصيره مجهول , وانا كنت احد الذين طالهم الاعتقال والاخفاء القسري لولا تدخل بعض الاطراف لما كنت اليوم موجود بينكم , وتم ابعاد من تبقى وخليك في البيت ولا تعود , لحتى فقدت الناس الامل والبعض حرم بشكل نهائي من مرتبه وذهب لكي يقود سيارة من اجل ايجاد مصروف لأطفاله والبعض واغلبهم قادة كبار تحولوا الى رعاة غنم وفلاحين والبعض اصيب بأمراض السكر والضغط وفارق الحياة وهو في قمة حزنه والبعض يبيع قات واخر يبيع اعلاف المواشي في الاسواق بعد ان كان يعنق الحساب بالطائرات العسكرية المقاتلة , والبعض لم يتم الاكتفاء بنهب راتبه بل تعدى ذلك الى البسط على بيته ونهب سيارته “.

وعن مطالبته بتسوية وضعهم لدى وزارة الدفاع اليمنية يقول فضل “ تقدمنا بطلب الى وزارة الدفاع اليمنية على امل ان يتم تسوية وضعنا وصرف مرتبات الموقوفين من قبل السلطات المنتصرة, لكن للأسف الشديد لم يتم اتخاذ أي اجراءات بخصوص تسوية وضع كل منتسبي الجيش الجنوبي وخاصة الطيارين وضباط القوى الجوية “.

ولم يردد العميد فضل عن الحديث عن طموهم للوحدة مع جارتهم العربية اليمنية “ كان هدفنا وحلمنا اننا سنتحول الى يمن كبير يحتضن الجميع , وكان نتوقع انه سيكون لكل اليمنيين شأن , لكن للاسف الشديد كان التعامل من قبل الطرف الشمالي غير جيد وبشكل عنصري مقيت”.

ولفت فضل الى ما تعرض له الطيارين اثناء الحرب وبعدها .. مؤكدا انه “ تم تصفية الكثير من الكوادر العسكرية ومنها الكوادر العسكرية في القوى الجوية الجنوبية “.. موضحا ان “ عناصر مسلحة اقدمت على اعدام كل من عقيد طيار ركن ناصر محمد عبده وعقيد ركن طيار طلال شهاب وعقيد ركن طيار محسن البغدادي , حيث كانوا في طريقهم الى قاعدة العند واتى من اعترض طريقهم وتم اعدامهم وهم فوق مركبتهم , ولم تعمل السلطات أي شي عقب الحادث كما هو الحال مع حوادث اغتيالات مشابهة , حيث انه لم يسبق للسلطات ان قدمت متهما واحدا في حوادث”.

وأكد انهم “ كضباط في القوات الجوية وحتى الضباط في الوحدات العسكرية الاخرى تعرضوا لمضايقات وتنكيل من قبل السلطات اليمنية في صنعاء”.وختم العميد فضل حديثه “ بانه يتمنى ان يعود الجيش الجنوبي كما كان وافضل وان تعود لنا دولتنا مستقلة كاملة السيادة سليمة سالمة بحيث اننا نبنيها من جديد بكوادرها وأهلها وشبابها الاوفياء”.

الطيار محسن حسن حميد , قائد سرب طيران عمودي في اللواء العاشر الجنوبي سابقا يعمل حاليا سائق تاكسي , تقدم في مستهل حديثه بالثناء على دور صحيفة (عدن الغد).

وقال “ بمناسبة ذكرى تأسيس جيش جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية التي كانت نواة لبناء قوى مدافعة وحامية لمنطقة الجزيرة العربية وبذات اليمن بكل ساحاته , ولكن عندما ضاقت قوى الرجعية وضاق صدرها من النجاحات التي كان تحققه عملت وبدأب على وأد هذه النواة التي كانت قد خلقت في هذه المنطقة من الجزيرة العربية اتمنى كل أمنياتي لصحيفة (عدن الغد) ان تظل شامخة وخادمة لمصالح الشعب الجنوبي وان لا تنحاز الى العتاولة بكل سياساتهم , وان البقاء اساسي هو لبقاء الشعب وبقاء المصلحة العليا وان كل الاشخاص هم زائلون”.وعن القوات الجوية قال محسن “ القوى الجوية وبنية ولفترة قصيرة جدا واستطاعت ان تكون من ضمن القوات الجوية ذات النواة الاصيلة في المنطقة كاملة ولهذا العمل لم يرتاح منه بقية القوى على تشوية هذا النظام في اليمن الجنوبي , والمتمثل بالخطر الشيوعي الداهم اليافطة المرفوعة من قبل النظام العالمي , وجمعت كل سلبيات الماضي وبكل قواه الرجعية لوأد هذا النظام وقواته المسلحة وخاصة القوى الجوية والدفاع الجوي , الذي استطاع ان يحقق درجات عليا من التدريب والتأهيل خلال فترات قصيرة وبشهادة عربية ودولية عن نجاحات العنصر اليمني الجنوبي , في كفاءته العليا في ملكات واستخدامه لأقوى واحدث الاسلحة المتطورة وهذا ما حققه الانسان الجنوبي قبل الوحدة التي طغت على ما قبلها , وادوار القوى الجوية كانت كثيرة ولا نستطيع ان نستعرض بطولاتها , ولكن الجميع مدرك للعثرات التي لا يزال يعاني منها الانسان نتيجة سوء النية في مسألة ايجاد انسان نظيف يخدم هذا البلد لأن النوايا مبيته بعدم خلق انسان جديد يخدم وطنه”.

من جهته أكد العقيد ناصر عبدالله ان “ القوات الجوية سابقا كانت ملك للوطن وكانت منتسبيها من جميع ابناء المحافظات الستة ومن مختلف الطبقات الاجتماعية”.

ويتذكر ناصر حينما كان يعمل طيارا لطائرة هيلوكبتر ان “ لانقاذ الناس فاي امرأة تعرضت للسعت حنش كانت الطائرة المروحية هي من تذهب لانقاذ حياتها , وكنا نعمل في انقاذ الناس من السيول والامطار , واي بلاغ نتلقاه عن أي حادث نتحرك على طول دون الرجوع الى القيادة , لان الموضوع حياة او موت”.

وتحدث ناصر عن الوحدة اليمنية وكيف ذهبوا الى صنعاء عقب توقيع اتفاقيتها بان الشماليين رفضونا ولم يقبلونا وكانوا عنصريين , وكانوا ينعتونا باننا صومال وهنود , ولكن لحفاظ على لقمة العيش بقينا وتحملنا الكثير من الممارسات , حيث كنا ننفذ مهام وكنا نذهب الى المهرة ونبقى هناك لنحو شهر وكانوا يرفضون يعطونا مصاريف او حتى قنينة ماء , وكانوا يعاملونا اسواء معاملة , واليوم نحن والكثير من الطيارين تعرضوا للتهميش وحرموا من كل حقوقهم واصبح الكثير منهم يعمل على حافلات نقل وأخرين في بيع القات”.

وذكر طيارون اخرون ان “ طيارين جنوبيين لقوا حتفهم في اعمال تحطم طائرات عسكرية , وعندما كنا نذهب الى قائد القوات الجوية نستفسر عن مصير اي زميل لنا في تحطم طائرة كان الاحمر يقول لنا بانه انتحر وانه مجرم”.

وأكدوا ان “ حرم العقيد ركن نصر محمد احمد الحسوة الذي استشهد في حرب 1994م , خرجت من المنزل الذي كان يملكه الشهيد وسكنت في منزل صغير ومتواضع وقامت بتأجير البيت على أمل ان تحصل على نفقة ابنائها الايتام , في حين ان طيارين أخرين منهم الطيار طلعت عدنان يعمل في الدكة.

ولعل ما تم رصده لا يتعدى 5% من المعاناة التي لحقت بالطيارين الجنوبين من قبل نظام صنعاء بل ان هناك قادة الوية تعرضوا التهميش والبعض اصبح حبيس منزله ولا يقدر على الخروج والبعض الاخر توفاه الاجل وهو يصارع المرض , في حين ان صنعاء لا تزال تنتشي بانتصارها المزعوم عليهم كما يقولون.

وكانت اليمن الديمقراطية الشعبية تمتلك اقوى الجيوش في شبة الجزيرة العربية ويجري كل عام الاحتفال بتأسيس هذا الجيش المندثر بفعل الحرب التي شنها النظام اليمني في منتصف تسعينات القرن الماضي

في الـ 1 من سبتمبر من كل عام وطوال سنوات طويلة ظلت قيادة عسكرية لجيش جنوبي سابق في جنوب اليمن تحتفي باستعراض عسكري لجيش وصف بأنه كان احد ابرز الجيوش في الجزيرة العربية قبل ان يتعرض لنكسة بالغة بفعل حرب يناير 1986 .

لسنوات طويلة ظلت جنوب اليمن تفاخر بجيشها العتيد الذي تمكن من التوغل إلى الأراضي اليمنية بشمال اليمن أكثر من مرة خلال نزاعات محدودة مع الحكومة اليمنية قبل العام 1990 .

وتمكنت الحكومة الجنوبية الناشئة في جنوب اليمن عقب 1967 من انشاء جيش وطني وصف بالقوي وكان احد ابرز القوى العسكرية في منطقة الجزيرة العربية .

مثل الدعم السوفيتي الذي تلقته جنوب اليمن منذ السبعينات وحتى الاعوام الاخيرة من ثمانينات القرن الماضي العمود الفقري لتشكيلات الجيش الجنوبي الذي كان يضم أسلحة متورطة لم يكن لها أي وجود لدى نظيره الشمالي .

وبسبب توجهات الدولة الاشتراكية التي تتمركز في طرف الجزيرة العربية كانت التركيز على القوة القتالية والجاهزية العليا للجيش الجنوبي هي احد ابرز سمات هذا الجيش .

تصور احدى العروض العسكرية للجيش الجنوبي السابق تنظيما واسع النطاق في صفوفه ومشاركة فاعلة للمراة في قطاعاته وهي المشاركة التي باتت غائبة في صفوف الجيش اليمني الحالي .

رغم مرور سنوات طويلة على دمار هذا الجيش إلا ان الجنوبيين لايزالون يفاخرون بسيرة هذا الجيش الذي كان عنوانا للإنضباط .

وفي ثمانينات القرن الماضي تمكنت وحدات من الجيش الجنوبي السابق من المشاركة في عمليات احلال سلام بعدد من الدول بينها لبنان واثيوبيا وعدد من الدول .

ظل الجيش الجنوبي السابق متماسك القوى ونموذج للجيش العربي القوى الذي تختفي في صفوفه الولاءات الشخصية والمحسوبية والفساد المالي وعرف عن جنوده حالة من الانضباط والقوة والالتزام.

ومثلت حرب 1986 الضربة التي اصابت هذا الجيش العتيد في الصميم ، حيث تسببت حرب أهلية نشبت في جنوب اليمن حينها بتدمير واسع لقطاعات هذا الجيش الذي بدأ لاحقا بلملمة جروحه بعد هذه الحرب وتمكن لاحقا من النهوض مجددا .

حينما اتفق اليمني الشمالي مع اليمن الجنوبي على وحدة سياسية بينهما في العام 1990 كانت الجنوب يتفوق عسكريا على الشمال .

واظهرت احصائيات نشرت العام الماضي تفوقا هائلا للجنوب عن الشمال من حيث القدرات العسكرية والدفاعية التي كان الجنوب يتمتع بها .

ورغم القدرة العسكرية القوية والضخمة التي كان يتمتع بها الجنوب حينها إلا ان قواته منيت بهزيمة بالغة المرارة من القوات اليمنية التي ضمت في صفوفها الآلاف من مسلحي القبائل والجماعات الدينية المتشددة .

تمر سيارة اجرة مسرعة بالقرب من طريق بحري يربط بين مديريتي المنصورة وخور مكسر وعلى بعد مئات الامتار تربض هناجر ضخمة وسط معسكر للجيش الجنوبي السابق يطلق عليه “بدر”.

ظلت عدد من معسكرات الجيش الجنوبي السابق في مدينة عدن وعدد من المدن الجنوبية الأخرى رمزا للقوة والغطرسة العسكرية والانضباط لكنها باتت اليوم رمزا لبيع مخلفات قطع رغيف يابسة وحديد متهالك وعدم انضباط.

يمتلك اليوم ضباط جنوبيون مركبات اجرة صغيرة يعملون بها على طول خطوط متعدة في المدينة لأعالة اسرهم غادر الكثير منهم قسرا صفوف الجيش بعد هزيمة الجنوبيين في صيف 1994 ومنذ ذلك الحين لم يرتدوا بزاتهم العسكرية.

ويشكو قطاع واسع من الجنوبيين لتعرضهم عقب حرب صيف 1994 للتمييز والطرد من صفوف الجيش وتحول مراكز عسكرية جنوبية عدة مسرحا لعمليات نهب واسعة النطاق .

في كتابات كثيرة بصحف محلية يمكن للمتابع ان يقرأ منذ العام 2007 حديث مطول عن ذكريات الحرب والجيش والامال الكبيرة في الجنوب عن دولة ماقبل 1990 .

تحتل ذكريات الجيش الجنوبي السابق مساحة واسعة من امال الجنوبيين بدولة مستقلة قوية ذات سيادة ومنذ العام 2007 بات الجنوبيين يحتفون بهذه الذكريات على امل ان تعود مجددا .

ما الذي تبقى من جيش الجنوب السابق ؟

يطوف متظاهرون جنوبيون في عدد من التظاهرات منذ العام 2007 وهم يحملون صورا ونياشين وذكريات قديمة هي كل ماتبقى من ذكرى الجيش الجنوبي السابق لكن كل هذه الذكريات يرى كثير منهم انها اشياء ملهمة لهم تدفع بهم للنهوض مجددا.


__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-01-2014, 08:11 PM
الصورة الرمزية روابي الجنوب
المـشـرف الـعـام
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 121,433
قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي

تقرير: تعرف على أبرز المعارك التي خاضها الجيش الجنوبي دفاعا عن أرضه وشعبه

أكثر من معركة خاضها الجيش الجنوبي دفاعا عن أرضه وشعبه في مواجهة الإحتلال اليمني ورعاته الإقليميين.

ولم تنحصر بطولات المؤسسة العسكرية التابعة لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية داخل حدودها فقط، بل توسعت عملياتها المشرِفة لتشمل ليبيا وسوريا ولبنان.
التفاصيل في هذا التقرير:

خاض الجيش الجنوبي معارك عديدة خلال ثلاثة وأربعين عاما، دفاعا عن أرضه ووطنه، وعن أبرز قضايا الأمة العربية.
في العام ألف وتسعمائة وإثنين وسبعين، إندلعت أول المعارك بين جيش الجنوب العربي وجيش الجمهورية العربية اليمنية، بمشاركة عدد من القبائل المسلحة. الهدف كان إجتياح الجنوب وضمه إلى العربية اليمنية.

في العام تسعة وسبعين، بدأت عناصر من الجيش والقبائل اليمنية بالتمرد على نظام علي عبد الله صالح وقد استطاع نظام صالح القضاء على خصومه بعد محاولة انقلاب فاشلة. لينزح بعدها الكثير من القبائل والقوات إلى الجنوب، هناك إستقبلهم الشعب الجنوبي، وساعدوهم بالسلاح والأموال لمواجهة نظام صالح. وتم تشكيل جبهة 13 يونيو للقوى الشعبية في الجمهورية العربية اليمنية، الجبهة الوطنية الديمقراطية في الجمهورية العربية اليمنية.
وفي عام (1979) حدثت مناوشات على الحدود بين الدولتين لتتطور بعدها إلى حرب بين القوات الجنوبية والفصائل من جهة، والجيش اليمني من جهة ثانية.
كما شارك الجيش الجنوبي في معارك نصرة لقضايا الأمة العربية والإسلامية.

إذ خاض المعارك الميدانية حتى تحقيق النصر في ليبيا ضد أوغندا، وشارك في المعارك ضد العدو الصهيوني في سوريا ولبنان. كما حقق السيطرة على مضيق باب المندب والمياه الإقليمية وكامل أرض وسماء وبر الجنوب.

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:07 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
الحقوق محفوظة لدى منتديات مركز صوت الجنوب العربي (صبر) للحوار 2004-2012م

ما ينشر يعبر عن وجهة نظر الكاتب أو المصدر و لا يعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة